أخبار عامةاخبار العراق

الموت يغيب فتح الله أحمد أول موسيقار يؤسس للتوزيع على مستوى العراق

غيب الموت مساء أمس الأحد الموسيقار العراقي فتح الله أحمد عن عمر ناهز الـ64 عاماً بعد تدهور حالته الصحية، بعد صراع مع المرض وإصابته بفيروس كورونا الذي لم يمهله كثيراً، حيث كان منوماً بأحد مستشفيات دولة الإمارات

ويعد الراحل من أشهر الموزعين الموسيقيين في العراق والوطن العربي. كما شغل منصب قائد الفرقة الموسيقية الخاصة بنجم العراق كاظم الساهر، إضافة لكونه عميداً سابقاً لمعهد الدراسات الموسيقية في العراق.

ويعتبر الراحل أول موسيقار عراقي يؤسس التوزيع الموسيقي للأغنية على مستوى العراق.

 الموسيقار الراحل وكاظم الساهر



وقبل تدهور حالته الصحية كان قد أعلن الراحل عن انتهاء التوزيع السيمفوني والأوركسترالي للمقطوعة الموسيقية «ملحمة جلجامش» التي سيغنيها القيصر كاظم الساهر.



ومن أشهر أعماله المقدمة الموسيقية التي صنعها للمسلسل العراقي «الأماني الضالة» في عام 1989، كما قدم 3 سيمفونيات 2 منها لدولة الإمارات وواحدة لمسقط رأسه في العراق مدينة كركوك، بالإضافة إلى الكثير من اللوحات الموسيقية التي حققت شهرة واسعة وتغنى بها نجوم الوطن العربي وكاظم الساهر منها: يا ساكنة حينا، اغسلي بالبرد، يا سيدي المحترم، يضرب الحب، التحديات، يا مدلل، ها حبيبي.

الموسيقار فتح الله أحمد



فيما تغنت النجمة التونسية لطيفة بألحانه في: يا سيدي مسي علينا، العاشقين.

ونعى رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفنان الراحل وكذلك تجمع «فنانو العراق»، مؤكدين أنه قدم للساحة الموسيقية الفنية في العراق الكثير، ومنوهين بعشقه الكبير للموسيقى العراقية الأصيلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى