أخبار عامةالمرأة والمجتمع

10 خطوات لمعرفة انكِ حامل

في تقرير نشره موقع “هالث لاين” (healthline) الأميركي، ينصح الكاتب سيمون سكالي بتجنّب القلق واتباع الخطوات التالية:

إذا كنت تحاولين الحمل، فمن المحتمل أنك ترغبين بإخبار أحدهم بذلك على الفور، سواء كان زوجك أو أحد أفراد عائلتك. وتعتقد كثير من النساء أنه يتعين الحفاظ على سرية الخبر إلى حين انقضاء مدة معينة. ولكن لا توجد قواعد لذلك، وبإمكانك اتخاذ القرار الذي يناسبك.

2. اختيار مختص رعاية صحية

إذا كان لديك طبيب أو ممرضة توليد خاصة بك، فاتصلي بهما في أقرب وقت لتحديد موعد لإجراء بعض فحوصات الدم ووصف فيتامينات ما قبل الولادة والتأكد من أن لديك كل ما تحتاجينه، وإذا لم يكن لديك مختص رعاية صحية مفضل، فعليك البحث عن واحد.

فقط تأكدي من اختيارك للطبيب أو القابلة التي تشعرين بالراحة معها وتثقين بها، لأنها ستساعدك خلال ولادة طفلك، كما ستقابلينها كثيرا خلال الأشهر التسعة المقبلة أو أكثر.

3. تحديد موعدك الأول مع الطبيب

قد يتضمن موعدك الأول مع مختص طب النساء تأكيد الحمل من خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية أو إجراء فحص الدم في وقت مبكر ومراجعة تاريخك الطبي وأدويتك لضمان فترة حمل صحية. سيحدّد مختص الرعاية الصحية موعد ولادتك وسيمدّك بالمعلومات حول ما يمكن توقعه أثناء الحمل. لا تترددي بطرح ما يجول في ذهنك من أسئلة لأن المواعيد السابقة للولادة هي فرصتك لعرض الأسئلة التي ستساعدك على الاهتمام بنفسك أثناء الحمل.

4. تناول فيتامينات ما قبل الولادة

وفقا للكلية الأميركية لأطباء النساء والتوليد، يجب أن تبدأ المرأة الحامل بتناول فيتامين ما قبل الولادة فور اكتشاف الحمل. سيساعد هذا على ضمان حصولك على جميع الفيتامينات والمعادن التي تحتاجينها لحمل صحي.

سيوصيك مختص الرعاية الصحية بشكل عام بتناول مكمل الحديد بشكل منفصل أيضا، كما تشمل بعض فيتامينات ما قبل الولادة الكولين الضروري لنمو الدماغ ووظيفة المشيمة، وذلك وفقا لبحث نشر عام 2018. وقد تشمل هذه الفيتامينات أيضا حمض الدوكوساهيكسانويك، وهو مهم لنمو دماغ الطفل وأداء وظائفه.

5. راجعي مع طبيبك الأدوية التي تتناولينها

أطلعي مختص الرعاية أثناء الحمل على أية أدوية أو مكملات تتناولينها نظرا لأنها قد لا تكون جميعها آمنة أثناء الحمل ويمكن أن تمر عبر المشيمة، ويجب ألا تتوقفي عن تناول الدواء أبدا قبل استشارة طبيبك. يمكن أن يساعدك مختص الرعاية الصحية بوضع خطة للتخلّص بأمان من أية أدوية ليس موصى به أثناء الحمل.

6. حدّدي خطة عمل

لست مضطرة لإخبار مديرك بشأن حملك حتى تشعري أنك جاهزة، لكنك ستحتاجين لتخصيص وقت لمواعيد الطبيب، وبالتالي عليك وضع خطة في حالة ظهور مضاعفات. تأكدي أنك تفهمين حالتك وسياسة الأمومة الخاصة بمكان عملك.

يمكّن قانون الإجازة الطبية والعائلية المرأة من الحصول على إجازة غير مدفوعة الأجر مع تغطية صحية إذا كنت تعملين في بعض الوظائف ذات دوام كامل، لذلك من الجيد معرفة ما إذا كنت مؤهلة للحصول عليها أم لا. وإذا كنت تخططين للعودة للعمل بعد الولادة، فقد ترغبين بالبحث عمن يمكنه تقديم الرعاية لطفلك خلال غيابك.

7. التقليل من استهلاك الكافيين

حسب بحث نشر عام 2015، يوصى الأطباء بالتقليل من استهلاك الكافيين أثناء الحمل نظرا لأن الحامل تستقلب الكافيين بشكل أبطأ ويمكن لهذه المادة أن تمر إلى الجنين عبر المشيمة.

توصي الكلية الأميركية لأطباء الأمراض النسائية والتوليد بالحد من استهلاك الكافيين إلى ما يعادل كوبين من القهوة العادية. وتشير أبحاث نشرت في عام 2008 إلى أن تناول ما يزيد عن 200 مليغرام من الكافيين يوميا يزيد من خطر الإجهاض. والقهوة ليست المصدر الوحيد للكافيين فهو موجود في المشروبات الغازية والشوكولاتة الداكنة والشاي.

8. الانتباه إلى النظام الغذائي

من الضروري الاهتمام بنظامك الغذائي أثناء الحمل لأن طفلك يحتاج كميات مهمة من العناصر الغذائية لينمو ويتطور. وينبغي شرب كميات وافرة من الماء وتناول وجبات متوازنة غنية بالفيتامينات والمعادن والكربوهيدرات المعقدة والدهون الصحية والبروتين والألياف. وتعتبر الحبوب الكاملة والبقوليات ومنتجات الألبان والفواكه والخضروات واللحوم الخالية من الدهون خيارات رائعة.

وهناك الكثير من الأطعمة عليك تجنبها لأنها قد تشكل خطرا عليك أو على الجنين. وتشمل الأسماك عالية الزئبق مثل سمك أبو سيف والتونة الكبيرة والسوشي واللحوم والأسماك والبيض غير المطبوخة جيدا أو النيئة، والفواكه والخضروات غير المغسولة، والحليب والجبن وعصير الفاكهة غير المبستر، واللحوم الباردة.

9. إمكانية الإصابة بالغثيان الصباحي

لا تصاب جميع النساء الحوامل بالغثيان خلال الصباح؛ لكن الخبراء يقدرون أن حوالي 70-80% من الحوامل يصبن به، وليس في الصباح فحسب وإنما في أي وقت من النهار أو الليل.

عموما، يبدأ غثيان الصباح خلال الأسبوع السادس من الحمل ويستمر حتى نهاية الثلث الأول. بالنسبة لبعض النساء، يمكن أن يستمر لفترة أطول. في حالات نادرة، يمكن أن تحدث حالة شديدة تسمى القيء المفرط الحملي. ولتخفيف غثيان الصباح، يمكن شرب شاي النعناع أو شاي الزنجبيل أو حلوى الزنجبيل أو الماء المكربن.

10. انتبهي إلى علامات الإجهاض المبكر

قد لا يكون الإجهاض من المسائل التي تودين التفكير فيها، ولكن من الجيد أن تكوني على دراية بعلامات الإجهاض في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، حتى تكوني على معرفة بالوقت المناسب لطلب مساعدة طبية. اتصلي بطبيبك على الفور إذا واجهت أية أعراض مثل النزيف والتشنجات والألم أو لاحظت وجود إفرازات كريهة الرائحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى