أخبار عامةاخبار العراق

رئيس اللجنة المالية النيابية يبارك عودة وزارة البيئة وزارة اتحادية فاعلة

وطن نيوز / متابعة

عدّ رئيس ‏اللجنة المالية النيابية د هيثم الجبوري فصل وزارة البيئة على الصحة خطوة مهمة ورائدة تعزز رغبة مجلس النواب والحكومة والمجتمع في أن تتصدى وزارة البيئة لحجم ‏التلوث الكبير الذي يحيط بتربة ومياة وهواء العراق

جاء ذلك خلال استقباله في مقره اليوم المخول بمهام وزارة البيئة د جاسم الفلاحي ومدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي امير علي الحسون حيث قدم الفلاحي عرضا شاملا لمهام الوزارة والتحديات التي تواجه البيئة العراقية والدعم الكبير الذي تتلقاه من دولة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي

الجبوري اعتبر ان اهتمام رئيس مجلس الوزراء بالقطاع البيئي ورفدها بالإمكانيات المالية
‏والادارية والفنية يرافقه دعم ‏ممنهج من قبل أركان الدولة متمثلة بمجلس النواب العراقي ورئاسة الجمهورية ومجلس القضاء الأعلى لغرض تأدية دورها الرقابي والتوعوي المطلوب وتطبيق قانون حماية وتحسين البيئة وهو الاحدث والأمثل من نوعه رقم 27 لعام 2009 هو من اهم الخطوات التي يتشارك فيها الجميع لوضع الحلول الناجعة واعتماد قانون الوزارة رقم 37 لعام 2008.

رئيس اللجنة المالية ‏يؤكد أن توجه العالم نحو الاثار الناجمة عم التغيرات المناخية والطاقات المتحددة والحفاف والتنمية المستدامة واستثمار الموارد الطبيعية هي من أهم المهام التي يمكن أن ينهل بها الخبراء والمسؤولين في وزارة البيئة كل وزارات الدولة العراقية ذات الشأن مثل وزارات المالية والتخطيط والنفط والكهرباء والبلديات والزراعة والموارد المائية وغيرها في الاستثمار البيئي واعتماد الاقتصاد الاخضر المستدام وتقليل مشاكل التلوث وانعكاساته السلبية على صحة وسلامة الإنسان والإنفاق الكبير الذي تهدره الدولة على صحة المواطن بسبب الامراض الناجمة عن التلوث الحاصل في المياه والهواء والتربة

واكد الجبوري ان اللجنة المالية عازمة على دعم التوجه العالمي الجديد ومواكبة العالم في الاستثمار في المشاريع البيئية التي ستوفر فرص عمل كبيرة للعاطلين والفقراء في اغلب المدن ذات الموارد الطبيعية والسياحية والاهوار وغيرها وتمثل حلول حقيقية في تحسين الاقتصاد العراقي الريعي المعتمد اغلبه على موارد النفط الخام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى